شاب سوري مطلع زبة لشرموطة في الشارع سكس عربي . افلام سكس عربي. سكس مصري
انا اسمي حسام، وعندي 25 سنة من إمبابة، اتمتع بجسم رياضي. المهم في السنة الماضية في الشتاء كانت الإمطار متواصلة والشوارع غرقان، وكنت أمشي في الطريق، وكانت هناك واحدة متزوجة تريد عبور الشارع ومعها أبنتها، ولا تعرف بسبب الأمطار. عرضت عليها المساعدة من باب الذوق، وحملت ابنتها، ومديت يدي لكي أساعدها على عبور الشارع. ظللت ممسكاً بيدها حتى مرت قالت لي: “المطر حاجة سخيفة أوي.” رديت عليها وأنا مبتسم: “بس المطرة رزق.” وسألتها هي رايحة فين. قالت لي: “أنا رايحة العزبة. قلت لها: “وأنا كمان رايح هناك.” وأثناء ما كنا في الطريق ظللت أهزر مع أبنتها، وهي تضحك، واتحدث مع أمها لبعض الوقت حتى لا يبدو أني ركبت من أجلها. من خلال الحديث علمت إن اسمها “سامية” وعمرها 22 سنة، متزوجة منذ ثلاث سنوات، وزوجها دائم السفر. قبل أن نصل طلبت منها رقم الهاتف لكي أطمئن عليها وعلى ابنتها. بالطبع هي ترددت، لكني كانت لدي قدر على الإقناع، وبالفعل أقنعتها أن هذا للاطمئنان. وأخذت الرقم. وفي الساعة العاشرة مساءاً، حاولت الاتصال بها، وردت عليا، وأطمأننت عليها. وظللنا على هذه الحال لفترة ليست كبيرة حتى اتصلت بها في يوم من الأيام، وقالت لي إنها مخنوقة. قلت لها أنا موجود تحت الطلب لو تحبي. قالت لي: “لا عشان الناس ماتشفناش وإحنا مع بعض، وأنا ست متزوجة. ” عرضت عليها أن تحضر إلى منزلي. بالطبع رفضت، لكني قلت لها: “تعالي اشربي حاجة معايا معايا وروقي دمك، وبعدين ننزل مع بعض لوسط البلد.”

Les commentaires ne sont pas autorisés.